كلية الزراعة جامعة المنيا تعتبر واحدة من أعرق كليات الزراعة فى مصر و الوطن العربى و أفريقيا، و ترجع نشأتها الى عام 1957 حيث بدأت كمعهد عالي زراعي يتبع وزارة التعليم العالى, ثم تحول المعهد إلى كلية زراعة عام 1969,  تتبع جامعة أسيوط، حتى صدور القرار الجمهورى رقم 93 لسنة 1976 بإنشاء جامعة المنيا (ضمت خمس كليات بمدينة المنيا هى الزراعة والهندسة والآداب والتربية والعلوم). وتقع مبانى كلية الزراعة حاليا داخل حرم الجامعة (شمال غرب مدينة المنيا)، تبلغ مساحة مبانيها 36000م2، و هى موزعة على خمسة مبان رئيسية و هى مبنى (أ) و يضم إدارة الكلية و ستة أقسام علمية و المكتبة، و معمل الحاسب الآلي و  وحدة الخدمات الإليكترونية (3)، بينما يضم مبنى (ب) بقية أقسام الكلية العلمية الستة الأخرى بالإضافة إلى إدارة شئون الطلاب. بينما يضم مبنى (ج) مدرجات الكلية الستة، فى حين يشمل مبنى (د) على مكاتب رعاية الطلاب و صالة الأنشطة الطلابية، و مبنى (هـ) يقع به معمل تحليل الأراضي و المياه و المواد النباتية. بينما ملحق مباني مزرعة الإنتاج الحيواني و الداجنى تقع خارج حرم الجامعة (حيث المبنى القديم للكلية خلف كلية طب الإسنان).

و بعد أن ظلت الكلية ردحا من الزمن شعبة تعليمية واحدة (شعبة الإنتاج الزراعى) فمنذ العام 2006م تتبع الكلية نظام الساعات المعتمدة فى الدراسة، و تمنح درجة البكالوريوس (بعد أربع سنوات دراسية) في ثمانية تخصصات علمية حديثة، كما تمنح درجة دبلوم الدراسات العليا في ثمانية و عشرون تخصصا علميا، و درجتي الماجستير و الدكتوراه  في 27 تخصصا علميا بنظام الساعات المعتمدة. و اللغة العربية هي لغة الدراسة لطلاب مرحلة البكالوريوس، بينما اللغة العربية و الانجليزية هي لغة الدراسة لطلاب الدراسات العليا. 

و يوجد بالكلية اثنا عشر قسما علميا تضم  182عضو هيئة تدريس و عدد 55معيدا و مدرسا مساعدا باجمالى (237) ، و بلغ عدد طلاب مرحلة البكالوريوس هذا العام الجامعى  (2013/2014م) 747طالبا (منهم 380 إناث  و 367ذكور)،  و تهتم الكلية بتطبيق إستراتيجية تعليم و تعلم ناجحة يتم تحديثها أولا بأول، مع أساليب حديثة و ناجعة لتقويم الطلاب و تهتم بقياس رضاهم،  و تدعم كافة طلابها و تهتم بالأخص بالمميزين منهم و لا تهمل المتعثرين . و فى مجال الدراسات العليا، تذكر قواعد البيانات لهذا العام أن عدد (123) طالبا مسجلا لدرجة الدبلوم، و  (116) طالبا مسجلا لدرجة الماجستير، و( 213) طالبا مسجلا لدرجة الدكتوراه و قد منحت الكلية خلال السنوات الخمس الماضية 95 درجة دبلوم و 68 درجة ماجستير و 61درجة دكتوراه. و للكلية خطة بحثية خمسية مبنية على حل المشاكل و الاحتياجات الفعلية للمجتمع المحلى بمحافظة المنيا و تطلعات المنتجين و الجديد فى معارف الباحثين و أعضاء هيئة تدريس الكلية، و ذلك من خلال رصد كافة تلك المشاكل على الطبيعة من خلال لقاءات و زيارات ميدانية متعددة لمراكز و قرى المحافظة و بمشاركة التنفيذيين فى الإدارات الزراعية بمراكز المحافظة التسعة، و أحدث المستجدات العلمية. كما تحرص الكلية إلى إدخال الجديد و المبتكر و المفيد فى عالم الزراعة و كذا تطبيق سياسة التنمية المستدامة للحفاظ على صحة الإنسان و البيئية للأجيال الحالية و أجيال الغد. كما تحرص الكلية على عقد المؤتمرات الدولية و القومية و الإقليمية و بصفة سنوية و للموضوعات التى تهم الوطن و قضاياه، مثل مؤتمر المنيا الدولى للزراعة و الرى فى دول حوض النيل ، و للكلية دورية علمية محكمة تصدر منذ سنوات لنشر الأبحاث فى مجال االبحوث الزراعية و التنمية. كما تعقد العديد من الندوات و ورش العمل و البرنامج الثقافى الممتد لسنوات، و يشارك أبناء الكلية فى كافة المؤتمرات العلمية سواء التى تعقد داخل أرض الوطن أو فى الخارج بدعم كامل من الجامعة، كما تدعم الكلية الكليات المماثلة فى مصر و العالم العربى من خلال الندب أو الإعارة  أو المهمات العلمية الخاصة أو الحكومية، و أبناء الكلية تلقوا العلم من أساتذتهم بالوطن كما أن العديد منهم ينتموا لمدراس علمية و مشارب مختلفة من أقصى الشرق لأقصى الغرب مما يثرى التجربة و الخبرة لدى أبناء الكلية التى ينقلونها لطلابهم و من ثم كخبرات للمجتمع.  

و للكلية خطة إستراتيجية و تنفيذية معتمدة وضعت بعد مناقشات مستفيضة لأسرة الكلية و للأطراف المجتمعية ذات الصلة، تتماشى مع خطة الجامعة و ما تصبو الدولة لتحقيقه فى مجال التعليم و البحث العلمى الزراعى. و تتبع الكلية المعايير الأكاديمية القومية المرجعية و تعمل على تحقيقها من خلال برامجها التعليمية المختلفة و مقرراتها الدراسية المتنوعة و كافة أنشطتها التعليمية و البحثية. و لدى الكلية جهاز  إداري قوى و منظم و ذو خبرة مميزة، يضم 240 موظفا و 88عاملا. و الكلية تدير ثمانية مراكز و وحدات ذات طابع خاص أكبرها مركز الخدمة العامة للإنتاج و الدراسات الزراعية و الذى يشمل 14 شعبة مختلفة، تقوم بدورها الهام فى خدمة مجتمع الكلية و الجامعة و تنمية مواردها الذاتية و كذا فى خدمة المجتمع المحلى لمحافظة المنيا و جيرانها بصعيد مصر. و  للكلية مزرعة بحثية و تعليمية تجاوز  مساحتها الـ25 فدانا تجاور مبانى الكلية، بينما تدير  الكلية مزرعة إنتاجية بحثية تجاوز مساحتها الألف فدان بمنطقة شوشة الصحراوية ، و تحرص الكلية على مشاركة الأطراف المجتمعية فى كافة أنشطتها، كما قامت بالعديد من الحملات الإرشادية و تشارك فى الحملات القومية و تعقد العديد من الدورات التدريبية و الندوات و ورش العمل والقوافل  و لا تبخل مطلقا بالكتيبات و النشرات الإرشادية المطبوعة منها و الإليكترونية التى تزين بها موقعها على شبكة الإنترنت، و الذى يزورة الآلاف من الزوار شهريا، كما تستقبل بمبانيها العديد من العاملين فى المجال الزراعى و الإنتاج الحيوانى و التصنيع الزراعى وهذا تم هذا العام بناء قدرات موجهى التربية الزراعة بمديرية التربية والتعليم بالمنياعلى مستوى محافظة المنيا كنوع من المشاركة المجتمعية الفاعلة من قبل الكلية كاحد البرامج الدعمة من الكلية تبعا لاولويات احتياجات المجتمع .